الخميس 05-08-2021 00:51:41 ص : 26 - ذو الحجة - 1442 هـ
آخر الاخبار

وفاة القاضي محمد بن إسماعيل العمراني فقيه اليمن ومرجعية الحديث والتاريخ

الإثنين 12 يوليو-تموز 2021 الساعة 09 صباحاً / الإصلاح نت - خاص

 

 

توفي فجر اليوم الاثنين، القاضي العلامة، محمد بن اسماعيل العمراني، عن عمر ناهز المائة عام، وذلك بعد تدهور متقطع لصحته خلال الشهور الماضية.

وقال "عبدالرزاق" نجل القاضي العمراني، الذي أكد الخبر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إن التشييع والصلاة على الجنازة ستكون اليوم الاثنين، وقت صلاة الظهر بمسجد الزبيري في صنعاء.

وكان القاضي العمراني قد تعرض لوعكة صحية نهاية الشهر الماضي وأُدخل على إثرها المشفى وتحسنت حالته ونقل للمنزل، الا ان وضعه الصحي تدهور مطلع الشهر الجاري وتم اسعافه لاحد مستشفيات العاصمة، وتوفي فجر اليوم.

وينحدر القاضي العمراني إلى مدينة صنعاء التي ولد فيها سنة 1922م، ونشأ ودرس فيها على يد كبار العلماء والقضاة.

ويعتبر القاضي العلامة محمد العمراني أشهر علماء اليمن المعاصرين ومرجعيتهم فيما يتعلق بالعلوم الشرعية والفقهية، كما انه شغل منصب مفتي الجمهورية اليمنية إلى أن جاء الحوثيين وعينوا أحد افراد السلالة مفتياً لهم.

كما يعتبر الفقيد الراحل أحد مؤسسي التجمع اليمني للإصلاح، وشغل منصب عضو الهيئة العليا في سنوات سابقة.

 

السيرة الشخصية للقاضي محمد بن إسماعيل العمراني:

 

اسمه :

هو القاضي الأجل ، والعلم الشامخ ، والطود الباذخ ، والقمة السامقة ، والشعلة الوقادة , والهمة العالية ، علم الفقهاء ، وبقية الفضلاء ، الفقيه ، المحدث ، اللغوي ، والمحقق ، شيخ القضاة ، وإمام الدعاة ، وكبير الدعاة ، شيخ الإسلام القاضي الإمام وجيه الدين أبو عبد الرحمن محمد بن إسماعيل بن محمد بن محمد بن علي بن حسين بن صالح بن شايع العمراني الصنعاني

مولده:

حدد بنفسه تاريخ ولادته فقال : ولدت في الثاني والعشرين من شهر ربيع الأول سنة ألف وثلاثمائة وأربعين للهجرة النبوية قي مدينة صنعاء ، ولما بلغت الرابعة من عمري توفي والدي ، فنشأت يتيماً فقيراً جاهلاً , ألهو وألعب مع الصبيان

 

أصل أسرته :

انتقل جده القاضي علي بن حسين بن صالح العمراني ( توفي سنة 1219هـ ) من مدينة عمران إلى صنعاء سنة 1155هـ وعمره آنذاك عشر سنوات ، فمدة وجود آل العمراني في صنعاء يربو على المائتين واثنتين وسبعين سنة ، إذاً فهم الآن يعدون من أهل صنعاء ، وكانت منازلهم في حارة العَلَمي القريبة من الجامع الكبير بصنعاء القديمة .

القاضي العمراني سليل بيت علم أثيل:

لم يكن أسلاف القاضي العمراني رجالاً مغمورين، بل كانوا من رموز العلم في صنعاء، فهذا جده القاضي علي بن حسين بن صالح العمراني كان من أشهر رجال القرآن الكريم في صنعاء، عاش معاصراً لمجموعة من أعظم رجال اليمن على مر التاريخ، هما الإمامان محمد بن إسماعيل الأمير ومحمد بن علي الشوكاني.

    أما جده القاضي محمد بن علي بن حسين العمراني (توفي سنة 1264هـ) فقد كان أحد أبرز تلاميذ شيخ الإسلام الإمام محمد بن علي الشوكاني، وأحد مفاخر اليمن في ميدان العلوم، ترجم له شيخه الشوكاني في كتابه البدر الطالع فقال: برع في جميع العلوم الاجتهادية، وبلغ في المعارف إلى مكان جليل، وهو قوي الذهن، سريع الفهم، جيد الإدراك، ثاقب النظر، يقل نظيره في هذا العصر، مع تواضع وإعراض عن الدنيا.. وفي الجملة فهو قليل النظير في مجموعه وكثرة فنونه وإتقانه.

أما أحد تلاميذه فقد وصفه بقوله: إنه إمام العلوم وحافظ العصر الذي انتهت إليه رئاسة العلم في هذه الديار ( يعني اليمن ) ... وإنه برع في علم الحديث حتى بز الأقران ، بل فـُقـِد نظيره فيمن تقدم بقرون حتى سمعت عمن يروي عن بعض الأعلام أنه لم يأت في هذه الديار بعد عبدالرزاق الصنعاني.