الخميس 16-09-2021 23:56:30 م : 9 - صفر - 1443 هـ
آخر الاخبار

إصلاح الضالع ينعى الصحفي إبراهيم ناجي ويعد رحيله خسار للوسط الإعلامي وللوطن

السبت 15 مايو 2021 الساعة 10 مساءً / الإصلاح نت - الضالع

 

 

نعى التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الضالع الصحفي ابراهيم علي ناجي، عضو دائرة الاعلام بالمكتب التنفيذي متأثرا بفيروس كورونا.

وعبر المكتب التنفيذي للإصلاح بالضالع في بيان النعي مساء السبت، عن حزنه لرحيل أحد الصحفيين والاعلاميين الشجعان الذين أخذوا على عاتقهم العمل على مقارعة الظلم ومساعدة المظلومين والدفاع عنهم وكشف الحقائق للرأي العام المحلي والإقليمي والعالمي متحملين في سبيل ذلك الكثير من المتاعب ومتعرضين للكثير من الملاحقات والامتحانات الصعبة.

وأكد على المضي قدما في ذات الطريق حتى تحقيق كل ما يصبو إليه الشعب والأمة من الخير والعدل والمساواة والحرية والتنمية والرفاه.

وسرد البيان مناقب الفقيد وشجاعته ومواقفه الصادقة وإخلاصه لقضايا الوطن والشعب، وعد رحيله في قمة العطاء وفي هذا الظرف، خسارة كبيرة للوسط الاعلامي وللوطن بشكل عام.

وتقدم إصلاح الضالع بخالص العزاء والمواساة لأولاد الفقيد وذويه سائلاً الله أن يتغمده بواسع الرحمة ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

 

نص بيان النعي:

 

قال تعالى (( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )) صدق الله العظيم.

 

بقلوب مؤمنة بقضاء الله و قدره تلقينا في المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح _ محافظة الضالع نبأ وفاة الصحفي و الاعلامي إبراهيم علي ناجي الحسني عضو دائرة الاعلام و الثقافة بالمكتب بعد معاناة مع مرض كورونا،،،

 و عليه فإننا و نحن ننعي للوسط الاعلامي و لجماهير محافظتنا الباسلة و وطننا اليمني الكبير رحيل أحد الصحفيين و الاعلاميين الشجعان الذين أخذوا على عاتقهم العمل على مقارعة الظلم و مساعدة المظلومين و الدفاع عنهم و كشف الحقائق للرأي العام المحلي و الإقليمي و العالمي متحملين في سبيل ذلك الكثير من المتاعب و متعرضين للكثير من الملاحقات و الامتحانات الصعبة، ؛؛؛ نؤكد على المضي قدما في ذات الطريق حتى تحقيق كل ما يصبو إليه شعبنا و أمتنا من الخير و العدل و المساواة و الحرية و التنمية و الرفاة.

لقد كان الأخ الصحفي إبراهيم علي ناجي شجاعا في مواقفة صادقا في تناولاته الإعلامية و الصحفية وطنياً خالصاً متجرداً من أهواء العصبية بكل أشكالها و مثابراً في عمله لا يكل و لا يمل .. باحثاً عن الحقيقة مدافعاً عن المظلومين و منافحاً عنهم ،كما انه كان مخلصاً لقضايا وطنه و أمته و صاحب قلم ناقد و صريح ... و رحيله و هو في قمة العطاء و في هذا الظرف يعد خسارة كبيرة للوسط الاعلامي و للوطن بشكل عام ، و المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الضالع و هو يتقدم بخالص العزاء و المواساة لأولاد الفقيد و إخوانه يسأل من الله العلي القدير أن يتغمده بواسع الرحمة و أن يتقبله في الصالحين و يلهم أهله و ذويه و يلهمنا جميعا الصبر و السلوان و إنا لله و إنا إليه راجعون .

صادر عن المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح

محافظة الضالع                     

السبت ٣/ شوال / ١٤٤٢هجرية

الموافق / ١٥ / ٥ / ٢٠٢١م