الثلاثاء 12-12-2017 : 23 - ربيع الأول - 1439 هـ

مصرع 56 من أبناء المحافظة المقاتلين في صفوف المليشيات خلال الشهرين الأخيرين
المحويت: مناحة كبرى وسرادق عزاء!

الجمعة 01 ديسمبر-كانون الأول 2017 الساعة 10 مساءً /   الإصلاح نت/ مركز المحويت الإعلامي
عدد القراءات (604)

       

في الوقت الذي تتسامق فيه الفلل والعمارات التي يملكها حوثيون تحوَّلوا في وقت قياسي الى بارونات مالية؛ تحتفي الجماعة بافتتاح مقبرة جديدة في الرجم إلى جانب مقبرة سابقة في نفس المديرية وأخرى خارج مدينة شبام؛ وقودها ابناء البسطاء الذين تزجّ بهم في معارك عبثية خاسرة مع غالبية اليمنيين، لتحتفي بهم، فيما بعد، كأرقام في كشوفات ما أسموها مؤسسة الشهداء!

 

منذ الانقلاب على الشرعية نهاية سبتمبر 2014م تحوَّلت محافظة المحويت الوادعة المسالمة الى ما يشبه خيمة عزاء كبيرة، إذ لا يمرّ أسبوع دون أنْ تشهد المحافظة مناحة جماعية في أكثر من منطقة بفعل تساقُط المغرر بهم من أبناء المحافظة قتلى في أكثر من جبهة.

 

 استدراج الأطفال

 

وتُظهِر صور القتلى مدى الجُرم الذي تقترفه المليشيا من خلال تجنيد اطفال بعمر الزهور اليانعة بعد أن نجحت في استدراجهم وغسيل أدمغتهم في الدورات الثقافية ومعسكرات التدريب التي تُقيمها في مدينة المحويت والأهجر والحديدة؛ وتعمل خلالها على إخضاعهم في التدريب لعملية مُمنهجة من غسيل الدماغ وحقنهم بالعنف والتحريض والتغذية الفكرية الطائفية وفق طابع تغريري يتحوَّل بعده الشاب إلى عدواني ضد المجتمع، ويصبح أكثر حماسةً للذهاب الى الجبهات لقتال الأمريكان والاسرائيليين والدواعش بحسب التعبئة السائدة، وإنْ استدعى الأمر الوقوف في وجه الأسرة اذا ما وقفت حائلًا بينه وبين المهمة المقدسة كما في حادثة الشاب عوضة المنعي الذي قام بقتل واصابة عدد من افراد أسرته او يوسف الحشار بالرجم الذي صبّ مخزنًا من الرصاص على والده ليرديه قتيلا.

 

تجنيد إجباري

 

ولجأت المليشيات الانقلابية مؤخرًا الى فرض التجنيد الاجباري والدفع بالأطفال الى جبهات القتال لتعويض الخسائر البشرية الفادحة في صفوف مقاتليها في مختلف الجبهات، حيث أقرّت اللجنة المركزية للتجنيد بالمحافظة إلزام المديريات بتجنيد 2100 فرد.

 وبدأت المليشيات بمديريات المحويت وشبام وملحان بالتجنيد الإجباري للأطفال، ففي مطلع أكتوبر الماضي قامت المليشيات بإرسال أربعة أطفال من حارة الخلَف في شبام الى جبهات القتال، وهم أكرم علي أحمد حجي وزيد يحيى يحيى البحري وإبراهيم خالد محمد الحسام وماجد محمد صالح مرقان؛ ولا يعرف الأهالي شيئا عن مصير أبنائهم حتى اليوم. و قبل أيام أجبَر ثلاثة من قيادات المليشيا بمديرية شبام أربعة أطفال من ابناء قرية المحجر بمنطقة الأهجر؛ على الذهاب للقتال في جبهة البيضاء، وهم ياسر محمد عبدالله علي هادي رياش (10 سنوات) وعبدالله علي علي مساعد (11 عاما) واحمد محمد عبدالله عبدالله الحاج (12عاما) وعلي علي سعد رياش (12عاما).

 

قتيل كل يومين

 

وتمثل جبهة ميدي والساحل الغربي الثقب الأسود الذي التهم عشرات المقاتلين الانقلابيين منذ انطلاقة المعارك؛ حيث قُتل 70 منهم في جبهة ميدي حرض، و 38 في جبهة الساحل الغربي، وعدد 23 في جبهة نهم، اضافةً إلى مصرع 10 في جبهة صرواح و8 في شبوة و٤٧ في بقية الجبهات.

 

ونهاية أكتوبر الفائت شهدت منطقة الأهجر أسوأ كابوس، عندما فُجِع الأهالي بخبر مصرع 15 من أبنائها الذين وقعوا ضحية تغرير لتلتهمهم المعارك في ميدي؛ التي مثلَّت ثقبًا أسود من حيث تساقط أعداد كبيرة من المقاتلين في صفوف المليشيات، وكان سبعة من هؤلاء القتلى من أبناء قرية واحدة.

 

ويعتبر العام الجاري 2017م الأسوأ على الإطلاق على المليشيات الانقلابية بالمحافظة؛ حيث لقي كثير من مقاتلي المليشيا مصرعهم في عدد من الجبهات؛ بمعدّل قتيلين كل ثلاثة ايام؛ إذ بلغ عدد القتلى الذين تمكَّنا من الحصول على أسمائهم 192 قتيلا منذ مطلع يناير وحتى اليوم؛ ما يعني أن رقم القتلى أكبر، حيث أعلنت كثيرٌ من الأُسَر في مديريات حفاش وجبل المحويت وملحان وشبام أنها فقدت الاتصال بأبنائها منذ ثلاثة اسابيع؛ ما يرجح أنهم قضوا في المعارك، أو وقعوا أسرى في قبضة الجيش الوطني.

 

وصل عدد القتلى من ابناء المحافظة في صفوف المليشيات خلال شهري أكتوبر ونوفمبر الماضيين 57 فردا، عدا المفقودين والجرحى والأسرى، وهو ما يضاعف من نقمة المواطنين تجاه المليشيا؛ خصوصًا أن عددًا كبيرًا من القتلى وقعوا ضحية تغرير واحتيال، إذ اقنعهم المشرفون الحوثيون بأن تجنيدهم هدفه تأهيلهم ليكونوا أمنيَّات، من اجل الدفاع عن المحافظة وتأمينها، لا إرسالهم الى الجبهات.

 

وهذه قائمة بأسماء قتلى المليشيات من ابناء المحافظة خلال شهري أكتوبر ونوفمبر:

 

1- محمد عبدالله محمد الحماطي - شبام ( ميدي)

2- سلطان شوعي صالح الجبري- الرجم (المخا)

3- محمد عبدالله حسن المنعي - الطويلة ( نهم).

4- عقيل صالح هريش- شبام (ميدي).

5- احمد حسن نشوان- شبام (ميدي).

6- محمد صغير شوعي صالح الرماس- بني سعد ( الجوف) .

7- عبدالله علي مطرة العتمي- بني سعد ( ميدي).

8- خالد أحمد الجماعي - ملحان (ميدي).

9- محمد عبده علي بخيت راشد ملحان ( ميدي).

10- حمزة عبدالعزيز حمود شرف الدين – شبام (ميدي).

11- محمد علي أحمد الخطمي- شبام ( المخا) .

12- أحمد يحيى الوادعي - مدينة المحويت (ميدي) .

13- عثمان أحمد معيض - شبام ( ميدي).

14- مبروك يحيى راصع - شبام ( ميدي).

15- عبدالخالق أحمد راصع- شبام ( ميدي).

16- قائد محمد الحيمي- شبام (ميدي)

17- حسان العماد- شبام (ميدي)

18- عاصم عبدالله معيض- شبام (ميدي)

19- عدنان عبدالله العماد- شبام (ميدي)

20 - أسامة أحمد معيض- شبام (ميدي)

21- عدنان العماد- شبام (ميدي)

22- علي الصياد- شبام (ميدي)

23- ابراهيم الصياد- شبام (ميدي)

24- أكرم الصياد - شبام (ميدي)

25- فارس محمد الحسني- بني سعد ( تعز).

26- هارون هناف - جبل المحويت (ميدي).

27- محمد حزام الروحاني- الرجم (ميدي).

28- محمد حسين الفقيه - الطويلة (الحديدة).

29- علي منصر جميل - الطويلة (الحديدة).

30- عماد حسن عبدالله - الطويلة (الحديدة)

31- بنيان علي محمد القليلة - الطويلة (الحديدة).

32- فتح علي حسين عوضة - الطويلة (الحديدة).

33- موسى احمد علي حسن الولي – الخبت (المخا).

34- بسام علي عمر الجمادي - جبل المحويت ( ميدي).

35- شيبان علي عبده الجمادي- جبل المحويت ( ميدي).

36- رهيب خالد محمد اسماعيل الجمادي- جبل المحويت ( ميدي).

37 - يوسف شوقي هيجان- بني سعد ( نهم).

38- علي محمد احمد الوضين – الخبت ( شبوة).

39- راجح سعد شايع - الطويلة ( ميدي).

40- ملازم1 حرس / عادل علي يحيى صلح- الرجم ( ميدي).

41- حيدر حميد يحيى عبده بكير - ملحان ( ميدي).

42- محمد عبدالله عماشة من ابناء مديرية ملحان، في جبهة ميدي.

 43- زين محمد الجعفري - بني سعد (صرواح.

44- محمد عبدالله يحيى عواض- الرجم (صعدة).

45- ايمن حسن حسن هادي الفقيه – الطويلة (ميدي).

46- نسيم عامر عبده ابراهيم عماشة - ملحان (ميدي).

 47- عمر احمد كناد - ملحان ( نهم).

48- عبدالملك محمد صالح البشاري – جبل المحويت (نهم).

49- فتح الله احمد علي المربض - حفاش ( ميدي).

50- محمد علي احمد العلية – ملحان (ميدي).

51- محمد شوعي الغيلي – حفاش (نهم).

52- فاضل محمد صغير الأهدل الذاري - ملحان (ميدي).

53- عبده الحرف - الطويلة ( نهم).

54- محمد علي عمر العرّة - الطويلة ( نهم).

55- زايد محمد صالح الاشجحي – شبام (البيضاء).

56- حسن عمر حسن الشريف - ملحان ( ميدي).

57- عبده محمد بخيت – ملحان ( ذوباب).

مواضيع مرتبطة
كلمة حرة
الانقلاب الوقح..!
هاهم الحوثيون قد شرعوا بتزيين شوارع العاصمة صنعاء بالخرق الخضراء والبيضاء احتفاءً بالمولد النبوي الشريف -على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم. أما هديتهم للشعب اليمني بهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا فلم تكن جنوحهم للسلم والإعلان عن قبولهم الدخول في مفاوضات سياسية جادة مع الشرعية لوقف الحرب ووضع حد لمعاناة اليمنيين، أو مسارعتهم لوقف انهيار العملة المحلية والتلاعب بالأسعار، وتغوَل الفساد، والكف عن نهب المال العام وإطلاق مرتبات الموظفين، أو منع السوق السوداء وعودة الجاهزية لمؤسسات الدولة لخدمة المواطن وإعادة ثقته بها. كلا... لا شيء من ذلك، وحاشاهم أن يتذكروا ....عرض المزيد
إعلن معنا