الجمعة 20-07-2018 04:16:00 ص : 7 - ذو القعدة - 1439 هـ
آخر الاخبار

نائب رئيس إعلامية الإصلاح: من المفترض أن تستقبل عدن المبعوث الأممي كعاصمة للبلاد

الإثنين 09 إبريل-نيسان 2018 الساعة 11 مساءً / الإصلاح نت - خاص
عدد القراءات (705)

   

علق مسؤول في التجمع لليمني للإصلاح على زيارة المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن دون زيارة العاصمة المؤقتة عدن.

وقال نائب رئيس الدائرة الإعلامية للإصلاح عدنان العديني أنه "كان من المفترض أن تستقبل مدينة عدن المبعوث الأممي الجديد بصفتها عاصمة البلد إلا أن هذا لم يحدث للأسف".

وأضاف العديني: "المدينة العريقة تفتقد الشروط التي تجعل منها عاصمة فلا تستطيع أي من أجهزة الدولة أن تستقر داخلها لا السياسية ولا الأمنية وليس فيها إدارة مركزية للعمليات العسكرية التي تجري في البلاد ولكم أن تتصوروا أن بلد تخوض حربا بلا عاصمة وليس لقواتها مقرا عاما داخل هذه العاصمة".

وانتقد العديني الفلتان الأمني الذي يتمدد كل بين المحافظات، وقال: "الوضع الأمني الذي يعاني من فلتان يتمدد كل يوم متجاوزا عدن إلى حضرموت وتعز يشكوا غياب الجهاز الأمني لأنه هو الآخر بلا قدرة ولا مقر".

وتساءل نائب رئيس إعلامية الإصلاح: "كيف يمكن لدولة مواجهة الانقلاب الذي يسيطر على أهم مدن اليمن ويتخذ منها مقرا خالصا له ، كيف يمكن فعل ذلك بلا عاصمة؟!".

موضحاً أن "استقرار القيادة اليمنية في عدن لن يجلب الاستقرار في المدن المحررة فقط وإنما إضافة لذلك فإنه سوف يفيد التحالف العربي الذي يعاني من هجمة في الإعلام الدولي عنوانها سيطرته على كامل اليمن" .. مبيناً أن "في استقرار عدن كعاصمة حقيقية سيكون من الصعب على ذلك الإعلام تكرار تلك المقولات".

وكان المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن مارتن غريفثت قد وصل إلى صنعاء مرتين خلال أسبوع واحد للقاء قيادات المليشيات الحوثية الإنقلابية دون زيارته إلى العاصمة المؤقتة عدن.

حيث ألغى المبعوث الأممي زيارته إلى عدن نهاية الأسبوع الماضي والذي كان قد أعلن عنها في وقت سابق "لدواعٍ أمنية" بحسب مصادر في مكتب الأمم المتحدة.