الخميس 16-08-2018 08:49:51 ص : 4 - ذو الحجة - 1439 هـ
آخر الاخبار

إصلاح لحج: ندين هذه الجريمة النكراء ونؤكد أن دماء الشيخ كمادي ستظل لعنة على قاتليه والمتآمرين

الأربعاء 14 فبراير-شباط 2018 الساعة 12 صباحاً / الإصلاح نت - خاص/ لحج
عدد القراءات (487)

 

دان التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة لحج اليوم الثلاثاء الجريمة النكراء ياغتيال الشيخ شوقي كمادي أحد قيادات الإصلاح والدعاة بمحافظة عدن.

وقال إصلاح لحج في بيانه الذي أصدره اليوم: "إن دماء الشيخ كمادي ستظل لعنة على قاتليه والمتآمرين على قتله هو وكل من سبقه من الشهداء الذين تمت تصفيتهم بواسطة هذه العصابة الباغية في عدن، التي استمرأت مهنة القتل للدعاة والعلماء وأفراد المقاومة الصادقين الذين وقفوا في وجه الزحف الحوثعفاشي وردته على أعقابه ، في ظل صمت وعجز الجهات الأمنية".

وطالب إصلاح لحج بسرعة القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة فورا لينالوا جزاءهم الرادع.

 

وحمل إصلاح لحج الأجهزة الأمنية المسؤولية الكاملة عن حماية المواطنين والكشف عن قتلة الشيخ شوقي كمادي وكل من تم اغتيالهم سابقا، وسرعة القاء القبض على الجناة وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل..

 

نص بيان النعي

 

  بسم الله الرحمن الرحيم .

 

       "من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا "

        صدق الله العظيم..

 

بقلوب يعتصرها الألم، ويهدها الحزن، تلقينا في التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة لحج نبأ اغتيال القيادي الشيخ: شوقي محمد كمادي، رئيس دائرة التنظيم والتأهيل بإصلاح عدن، والتربوي الفذ، والخطيب اللامع، والداعية المتميز، والإداري الناجح، والمناضل الجسور، وأحد أبطال المقاومة الشعبية، عميد كلية القرآن الكريم..

الذي طالته يد الغدر والخيانة فصوبت رصاصاتها الغادرة القاتلة إلى قلب الشيخ شوقي وهو ذاهب الى عمله ليؤدي واجبه كأستاذ ومربي لأجيال الغد المنشود.

 

 فإذا بالأيادي الاثيمة توجه اليه تلك الرصاصات الغادرة ليرتقي الى بارئه شهيدا بإذن الله ويلحق بركب الدعاة والمصلحين الذين بذلوا ارواحهم في سبيل الله.

 

 إننا في إصلاح لحج ندين هذه الجريمة النكراء ونؤكد أن دماء الشيخ كمادي ستظل لعنة على قاتليه والمتآمرين على قتله هو وكل من سبقه من الشهداء الذين تمت تصفيتهم بواسطة هذه العصابة الباغية في عدن التي استمرأت مهنة القتل للدعاة والعلماء وافراد المقاومة الصادقين الذين وقفوا في وجه الزحف الحوثعفاشي وردته على اعقابه ، في ظل صمت وعجز الجهات الأمنية .

 

إننا في إصلاح لحج نطالب بسرعة القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة فورا لينالوا جزائهم الردع .

 

ونحمل الاجهزة الامنية المسؤولية الكاملة عن حماية المواطنين والكشف عن قتلة الشيخ شوقي كمادي وكل من تم اغتيالهم سابقا ، وسرعة القاء القبض على الجناة وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل..

 

وفي الأخير نقدم خالص التعازي وأصدقها لأسرة الشهيد ،ولكل اصدقائه ومحبيه و أبناء اليمن جميعا .

 

 نسأل الله للشهيد: شوقي كمادي الرحمة والمغفرة، ولقاتليه الخزي والمذلة والهوان..

 ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون).

 

صدق الله العظيم.

 

#صادر عن التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة لحج.                             13 فبراير 2018م