السبت 24-02-2024 01:38:26 ص : 14 - شعبان - 1445 هـ
آخر الاخبار

إعلامية الإصلاح تدين جرائم الاحتلال الصهيوني بحق الصحفيين الفلسطينيين وتدعو لملاحقة مرتكبيها

الثلاثاء 19 ديسمبر-كانون الأول 2023 الساعة 03 مساءً / الإصلاح نت – خاص

 

 

أدانت الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح بشدة، الاستهداف الهمجي للصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة، من قبل قوات الاحتلال الصهيوني الغاشم.

ونددت في بيان، اليوم الثلاثاء، بحرب الإبادة ضد أبناء الشعب الفلسطيني وما يرتكبه الكيان المحتل من جرائم مروعة في حق الصحفيين، تضاعف سجل جرائم الاحتلال المستمرة وانتهاكاتها الموغلة في الإجرام لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأكدت أن قتل الصحفيين واستهداف الإعلاميين وحتى أسرهم ومنازلهم هو استهداف مُتعمد وممنهج، يهدف إلى إبادة شهود الحقيقة وكتم الأصوات التي تفضح جرائم الاحتلال وممارساته الوحشية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

واعتبرت جرائم الاحتلال ضد الصحفيين والإعلاميين محاولة بائسة للتغطية على الوضع الإنساني المتدهور في قطاع غزة نتيجة العدوان الصهيوني الهمجي والحصار الخانق.

وأشارت إلى أن كل هذه الجرائم الإسرائيلية لم تثن الشعب الفلسطيني عن الصمود والتمسك بحقوقه، كما لم تثن الصحفيين والإعلاميين عن القيام بدورهم الوطني والإنساني والأخلاقي والمهني.

واستنكرت إعلامية الإصلاح الأفعال الصهيونية الموغلة في الإرهاب، والقتل المتعمد الذي راح ضحيته ما يزيد عن 90 شهيداً وعشرات الجرحى من الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين.

وعبرت عن تضامنها مع شهود الحقيقة من صحفيين وإعلاميين، معربة عن إدانتها للصمت الدولي والموقف المتفرج إزاء ما يرتكبه الاحتلال من جرائم ضد الإنسانية واستهداف للصحفيين وأسرهم.

ودعت الدائرة الإعلامية للإصلاح، الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية، لا سيما المختصة بالدفاع عن الصحفيين والإعلاميين والحريات الصحفية، إلى إدانة جرائم الاحتلال الموجهة ضد الصحفيين والإعلاميين، وكل المدنيين.

وشددت على الأمم المتحدة والمنظمات للقيام بدورها من أجل وقف هذه الجرائم ومحاسبة مرتكبيها وعلى رأسهم قادة حكومة وجيش الاحتلال، وتقديمهم للمساءلة والمحاسبة أمام محكمة الجنايات الدولية، وحملتها المسؤولية في ألا يفلتوا من العقاب، إعمالاً للإعلانات والقرارات والاتفاقيات الدولية المقرة المختصة بسلامة الصحفيين خاصة وحقوق الإنسان بصورة عامة.

وعبرت إعلامية الإصلاح عن تعازيها لأسر الشهداء والشعب الفلسطيني والقطاع الصحفي والإعلامي الفلسطيني والعربي عموما، داعية الله لكل الشهداء بالرحمة وبالشفاء للجرحى والمصابين، وبالنصر للشعب الفلسطيني.

 

نص البيان:

تدين الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح بشدة، الاستهداف الهمجي للصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة، من قبل قوات الاحتلال الصهيوني الغاشم، الذي يشن حرب إبادة ضد أبناء الشعب الفلسطيني ويرتكب جرائم مروعة في حق الصحفيين، تضاعف سجل جرائم الاحتلال المستمرة وانتهاكاتها الموغلة في الإجرام لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وتؤكد الدائرة الإعلامية للإصلاح أن قتل الصحفيين واستهداف الإعلاميين وحتى أسرهم ومنازلهم هو استهداف مُتعمد وممنهج، يهدف إلى إبادة شهود الحقيقة وكتم الأصوات التي تفضح جرائم الاحتلال وممارساته الوحشية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، كما أنه محاولة بائسة للتغطية على الوضع الإنساني المتدهور في قطاع غزة نتيجة العدوان الصهيوني الهمجي والحصار الخانق، والذي لم يثن الشعب الفلسطيني عن الصمود والتمسك بحقوقه، كما لم يثن الصحفيين والإعلاميين عن القيام بدورهم الوطني والإنساني والأخلاقي والمهني.

وإعلامية الإصلاح إذ تستنكر هذه الأفعال الصهيونية الموغلة في الإرهاب، والقتل المتعمد الذي راح ضحيته ما يزيد عن 90 شهيداً وعشرات الجرحى من الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين، فإنها تعبر عن تضامنها مع شهود الحقيقة من صحفيين وإعلاميين، وتدين الصمت الدولي والموقف المتفرج إزاء ما يرتكبه الاحتلال من جرائم ضد الإنسانية واستهداف للصحفيين وأسرهم.

كما تدعو الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية، لا سيما المختصة بالدفاع عن الصحفيين والإعلاميين والحريات الصحفية، إلى إدانة جرائم الاحتلال الموجهة ضد الصحفيين والإعلاميين، وكل المدنيين، والقيام بدورها من أجل وقف هذه الجرائم ومحاسبة مرتكبيها وعلى رأسهم قادة حكومة وجيش الاحتلال، وتقديمهم للمساءلة والمحاسبة أمام محكمة الجنايات الدولية، وتحمل مسؤولية في ألا يفلتوا من العقاب، إعمالاً للإعلانات والقرارات والاتفاقيات الدولية المقرة المختصة بسلامة الصحفيين خاصة وحقوق الإنسان بصورة عامة.

وفي هذا الصدد نعزي أسر الشهداء والشعب الفلسطيني والقطاع الصحفي والإعلامي الفلسطيني والعربي عموما، وندعو الله لكل الشهداء بالرحمة وبالشفاء للجرحى والمصابين، والنصر للشعب الفلسطيني.

 

دائرة الإعلام والثقافة

بالتجمع اليمني للإصلاح

الثلاثاء 19 ديسمبر 2023