السبت 22-06-2024 08:34:05 ص : 15 - ذو الحجة - 1445 هـ
آخر الاخبار

أمين عام الإصلاح يهنئ قيادة وقواعد التنظيم الوحدوي الناصري بذكرى التأسيس

الإثنين 26 ديسمبر-كانون الأول 2022 الساعة 11 مساءً / الإصلاح نت – خاص
 

هنأ الأمين العالم للتجمع اليمني للإصلاح، الأستاذ عبدالوهاب الآنسي، قيادة وقواعد التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، بمناسبة الذكرى الـ57 للتأسيس، وذلك في رسالة بعثها إلى أمين عام التنظيم، عبدالله نعمان القدسي.

وعبر الآنسي عن التهاني والتبريكات باسمه ونيابة عن قيادات وقواعد الإصلاح، أن أتقدم إليكم لقيادات وأعضاء التنظيم الناصري بمناسبة ذكرى تأسيس تنظيمهم الوطني.

وجدد التأكيد التأكيد على علاقة التجمع اليمني للإصلاح والتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، على أساس من القيم والثوابت الوطنية،
وأكد الآنسي أن العلاقات اليوم تتعزز، والإصلاح والناصري، مع بقية القوى السياسية والوطنية في خندق واحد لمواجهة مخلفات الإمامة العنصرية السلالية، واستعادة الدولة اليمنية، وحماية الهوية الوطنية، ورفض كل المشاريع الضيقة التي تنتقص من المشروع الوطني الجامع، والمضي معاً حتى دحر المشروع الإيران الذي يستهدف بلادنا والأمن القومي العربي.

وقال الأمين العام للإصلاح: "يزيد ثقتنا في النصر هو ان القوى السياسية والوطنية اصبحت على قناعة بضرورة تجاوز كل الخلافات التي تعيق السير نحو استعادة الدولة وجرف كل المخلفات التي خلفها الانقلاب الحوثي الإيراني المدمر واستعادة الحياة السياسية واقامتها على اسس راسخه من الحرية والمواطنية المتساوية واستعادة الاحزاب لدورها الحيوي في بناء اليمن الجديد".

وتمنى للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري دوام التطور، ولعلاقات الحزبين الإصلاح والناصري دوام الازدهار لمصلحة اليمن وأمن وسلامة المنطقة وحمايتها من المشروع الإيراني التوسعي

نص التهنئة:

الأخ/ عبدالله نعمان القدسي
الأمين العام للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري المحترم
يطيب لي بإسمي ونيابة عن قيادات وقواعد التجمع اليمني للإصلاح، أن أتقدم إليكم وإلى قيادات وأعضاء التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري بالتهاني والتبريكات بمناسبة الذكرى الـ 57 لتأسيس تنظيمكم الوطني.

ونجدها فرصة لنجدد التأكيد على علاقة التجمع اليمني للإصلاح والتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، على أساس من القيم والثوابت الوطنية،
وان العلاقات اليوم تتعزز وحزبينا مع بقية القوى السياسية والوطنية في خندق واحد لمواجهة مخلفات الإمامة العنصرية السلالية، واستعادة الدولة اليمنية، وحماية الهوية الوطنية، ورفض كل المشاريع الضيقة التي تنتقص من المشروع الوطني الجامع، والمضي معاً حتى دحر المشروع الإيران الذي يستهدف بلادنا والأمن القومي العربي.

ومما يزيد ثقتنا في النصر هو ان القوى السياسية والوطنية اصبحت على قناعة بضرورة تجاوز كل الخلافات التي تعيق السير نحو استعادة الدولة وجرف كل المخلفات التي خلفها الانقلاب الحوثي الإيراني المدمر واستعادة الحياة السياسية واقامتها على اسس راسخه من الحرية والمواطنية المتساوية واستعادة الاحزاب لدورها الحيوي في بناء اليمن الجديد.

نكرر تهانينا وتبريكاتنا لكم ولقيادات وقواعد التنظيم بذكرى التأسيس، متمنين لكم دوام التطور، ولعلاقات حزبينا دوام الازدهار لمصلحة اليمن وأمن وسلامة المنطقة وحمايتها من المشروع الإيراني التوسعي
وتقبلوا خالص التحية والتقدير،،

عبدالوهاب بن أحمد الآنسي
الأمين العام للتجمع اليمني للإصلاح
الاثنين 26 ديسمبر 2022

كلمات دالّة

#اليمن