السبت 22-06-2024 09:41:06 ص : 15 - ذو الحجة - 1445 هـ
آخر الاخبار

رابطة جرحى تعز تنتزع تجميد عمل اللجنة الطبية في الداخل والخارج حتى الانتهاء من التحقيق

الثلاثاء 07 أغسطس-آب 2018 الساعة 12 صباحاً / الإصلاح نت – خاص/ تعز

  

حقق الاعتصام المفتوح الذي أقامته رابطة جرحى تعز أمام محافظة تعز نجاحاً في انتزاع قرار تجميد عمل اللجنة الطبية في الداخل والخارج حتى الانتهاء من التحقيق

في قضية ما أسمته الرابطة عبثاً حاصلاً في اللجنة. كما خرج الاجتماع بالمحافظ بالعديد من النقاط والنتائج الإيجابية لمعالجة قضية الجرحى.

وأصدرت رابطة جرحى تعز، اليوم الإثنين، بياناً شرحت فيه ما توصلت إليه الرابطة في اجتماعها مع محافظ المحافظة الدكتور أمين محمود ونتيجة الاتفاق معه.

وحيت الرابطة، في البيان، جرحى محافظة تعز الذين "هبوا للدفاع عن حقوقهم والمطالبة بتحقيق كامل مطالبهم في إنهاء الفساد، وتوفير الرعاية والعلاج لهم، وإيجاد الحلول الشاملة لقضية الجرحى".

 

نص البيان

 

تحيي رابطة جرحى محافظة تعز بحرارة عالية جرحانا البواسل، الذين استجابوا لدعوة الرابطة بالاعتصام المفتوح، وهبوا للدفاع عن حقوقهم، والمطالبة بتحقيق كامل مطالبهم في إنهاء الفساد، وتوفير الرعاية والعلاج لهم، وإيجاد الحلول الشاملة لقضية الجرحى كواجب يقع على عاتق المعنيين في السلطة بمحافظة تعز.

 

وتود رابطة الجرحى - وهي تؤكد على التزامها الثابت بالدفاع عن حقوق الجرحى وتبني قضيتهم - أن تضع أبطالنا الجرحى، وكافة أبناء محافظة تعز، في صورة الإتفاق الذي تم اليوم الاثنين الموافق 2018/8/6 أثناء اللقاء بمحافظ تعز الدكتور أمين احمد محمود، بحضور وكيل أول المحافظة الدكتور عبد القوي المخلافي، ووكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن اللواء عبد الكريم الصبري، وهو الاتفاق الذي تضمن النقاط التالية:

 

1 - تجميد عمل اللجنة الطبية في الداخل والخارج حتى الانتهاء من التحقيق في العبث الحاصل فيها.

 

2 - تشكيل لجنة فنية متخصصة برئاسة وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي وممثلين عن نيابة الأموال العامة، والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، والاستخبارات، بالإضافة إلى عضوين من رابطة الجرحى، والدكتور منصور الوازعي، ومحمد المحمودي -مدير الأمن السابق- وأعضاء من مكتب المالية، من أجل التحقيق في التجاوزات الحاصلة من اللجنة، والمخالفات، والإخلال بالمسؤولية، ما تسبب في مضاعفة الظروف الصحية الحرجة للجرحى.

 

 3 - العمل وبصورة عاجلة وسريعة من أجل تسفير الجرحى الذين يستحقون السفر، ومعالجة الجرحى الذين يحتاجون إلى العلاج.

 

4 - حل جميع إشكالات الجرحى في الخارج ومعالجة أوضاعهم وصرف مستحقاتهم حتى يتماثلوا للشفاء ويعودوا إلى أرض الوطن.

 

 5- ترقيم الجرحى الغير مرقمين ومعالجة الإشكالات المالية الخاصة برواتب الجرحى المرقمين.

 

6- متابعة ترقيات الجرحى المعاقين والتي صدر بها قرار جمهوري واعتمادها مالياً بأقرب وقت.

 

وبناءً على هذا الاتفاق، وانطلاقا من شعورها بالمسؤولية، وإيمانا بمبدأ إعطاء الفرصة، تعلن الرابطة عن تعليق الاعتصام فور قيام اللجنة المكلفة بممارسة مهامها والبدء بتنفيذ كامل النقاط التي تم الاتفاق عليها.

 

وكلنا أمل أن تنجز اللجنة مهامها في أقرب وقت، وأن يتم وقف العبث ومحاسبة من تثبت إدانته، مثمنين وقوف كل أبناء تعز إلى جانب قضية الجرحى العادلة التي تهمنا جميعا.

 

 كما نهيب بكل إخواننا الإعلاميين والناشطين التعامل مع قضية الجرحى بعيدا عن التسييس والمناكفات أو تصفية الحسابات؛ فليس من الوفاء ولا من المروءة حشر قضية الجرحى في أي مكايدات سياسية تشوش على رسالتنا وتضيع قضيتنا العادلة التي نعلم أنكم تعتبروها قضيتكم جميعا بدون استثناء، وقد خرجنا للاعتصام من معاناة وحاجة أكدتها بنود الاتفاق.

  

والله الموفق.

صادر عن رابطة جرحى محافظة تعز

الإثنين 2018-8-6