الأحد 26-05-2024 02:30:24 ص : 18 - ذو القعدة - 1445 هـ
آخر الاخبار

في أمسية رمضانية لطلابية الحزب بحجة..

القباطي: الإصلاح يربي شبابه على القيم الوطنية والدفاع عن الجمهورية ليكون جيل البناء

الخميس 28 مارس - آذار 2024 الساعة 01 صباحاً / الاصلاح نت - مأرب

 

قال رئيس دائرة الطلاب في الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح، المهندس أحمد سيف القباطي، إن الإصلاح عمل ولا يزال على بناء جيل البناء والخير لليمن.

وأكد في الأمسية الرمضانية التي أقامتها دائرة الطلاب بالمكتب التنفيذي للإصلاح بمحافظة حجة، مساء الأربعاء، في مدينة مأرب تحت شعار "الشباب سر بناء الاوطان والحفاظ على الهوية"، أن الإصلاح يربي شبابه ومنتسبيه على القيم الوطنية والدفاع عن الجمهورية.

ونقل القباطي تحيات قيادة الإصلاح إلى المشاركين، وخاطب شباب الإصلاح في حجة بقوله "لقد اختارتكم الأقدار وهيأتكم الظروف والأحداث أن تكونوا أحراراً وتصبحواً جيلاً لا يركع الا لله".

وأضاف القباطي "إننا في التجمع اليمني للإصلاح نربي جيل الإصلاح والبناء والصلاح لليمن، وكل ما قدمناه رخيصا في سبيل اليمن" مشيدا بالنشاط والدور الذي تقوم به دائرة الطلاب بإصلاح حجة.

من جهته أكد الأمين المساعد للمكتب التنفيذي لإصلاح حجة، احمد حسين واصل، بأن الطلاب هم عماد المستقبل ورواده ولابد من إيلائهم الاهتمام اللائق من الرعاية والتشجيع والتوعية والتثقيف والتدريب، وتسهيل سبل بنائهم من قبل كل الجهات، بدءً من الدولة ومؤسساتها ذات العلاقة وانتهاءً بالأسرة.

وأشار واصل إلى ما يوليه الإصلاح من اهتمام بالشباب من خلال تربيتهم على المنهجية السمحة، داعيا إلى ترسيخ هذه المعاني في وطن السلام، مشيراً بالمقابل إلى خطورة المنهجية الحوثية الإرهابية التي يرى الجميع نتائجها الكارثية في كل مكان مرت منه.

وتطرق واصل إلى الموقف الإصلاحي الثابت والمبدئي في إطار الموقف اليمني الرسمي والشعبي، الداعم للقضية الفلسطينية، وإدانته لكل ما تمارسه آلة القتل الوحشية الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني في غزة، وتحميل الدول الداعمة للكيان الغاصب مسئولية الجرائم ضد الإنسانية وانتهاك القانون الدولي، في حرب الإبادة على غزة المحاصرة وإدانة موقف الأمم المتحدة العاجز ومجلس الأمن الذي يكيل بمكيالين.

من جانبه أكد وكيل محافظة حجة، عبدالكريم هرمس، على أهمية الشباب في الحفاظ على الهوية الوطنية، لافتا إلى عمليات الدمار التي يمارسها الحوثي بحق الشباب، داعيا الآباء والأمهات للحفاظ على ابنائهم وحمايتهم من شرذمة الحوثي.

ونوه هرمس بتنبه محافظة حجة منذ الوهلة الأولى لخطر هذه المليشيات ومواجهتها، وأنها لا تزال في واجهة النضال حفاظا وحماية لمكتسبات الثورة، مستشهدا بما قدمته المحافظة من ابنائها الابطال، كأمثال البطل عبدالغني شعلان والمناضل زيد الشومي وغيرهم من الميامين.

فيما استعرض رئيس طلابية الإصلاح في حجة، امين سفيان، جملة من المحطات الوطنية التي كان ولايزال الشباب أساس وركيزة في صناعتها بمواقف بطولية كان لها الأثر في حماية الوطن والذود عنه من شتى المخاطر، موجها التحية للأبطال من شباب حجة الذين انخرطوا في مواقع الشرف والبطولة مع إخوانهم الاحرار من مختلف المحافظات يواجهون مليشيات الغدر الحوثية.

وقال سفيان "لقد تصدرت كلُ القوى الخيرة في هذا البلدِ ومنها الاصلاحُ، وشبابُه الأحرارُ، مواقفَ التضحيةِ والبطولةِ والفداءِ، وأبلت بلاءً حسنًا من خلال المشاركةِ الفاعلةِ، في المعركةِ الفاصلةِ لاستعادةِ الدولةِ والشرعيةِ والجمهوريةِ، وإسقاطِ الانقلابِ، ودحرِ مليشياته في مختلفِ الجبهات".

وأوضح أن طلاب الإصلاح جسدوا مع كافة شرائحِ المجتمعِ أروعَ الأمثلةِ البطوليةِ، في الذّودِ عن هُويةِ الشعبِ، ومكتسباته الوطنية، وهبوا فرادى وجماعاتٍ، كالأسودِ الضاريةِ التي لا تعرف للوهَنِ معنى.

تخلل الأمسية التي حضرها عدد من قيادات الإصلاح بالمحافظة والقيادات الطلابية، قصيدة للشاعر مجيب الرحمن غنيم، وفقرات فنية للفنانين محمد الحاوري وعامر الرجوي.

كلمات دالّة

#اليمن