السبت 02-03-2024 09:46:19 ص : 21 - شعبان - 1445 هـ
آخر الاخبار

فروع حزب الإصلاح بمديريات الساحل الغربي لتعز تدين جريمة اغتيال الحيسي وتطالب بسرعة كشف ملابسات الجريمة

الخميس 06 يوليو-تموز 2023 الساعة 10 مساءً / الإصلاح نت - تعز

 

أدانت فروع التجمع اليمني للإصلاح بمديريات الساحل الغربي [المخا - ذوباب - موزع - الوازعية] محافظة تعز، جريمة الاغتيال الآثمة التي تعرض لها المناضل الشيخ علي محمد علي الحيسي شيخ منطقة المشقر عزلة الزهاري، وأحد قادة الإصلاح بمديرية المخا وعضو قيادة مجلس المقاومة، وأحد أفراد أمن المنطقة الغربية بالساحل الغربي للمحافظة؛ بعد ظهر امس الاربعاء؛ برصاصات غادرة وجبانة، بالقرب من منزله بحارة الحالي، وسط مدينة المخا، وهو على متن سيارته من قبل ملثمين يقودون دراجة نارية.

وأشارت فروع الإصلاح في مديريات الساحل الغربي لمحافظة تعز، في بيان اليوم الخميس، إن المجرمين قاموا بتتبع الحيسي وإطلاق وابل من الرصاص عليه، أثناء قيامه بتوقيف سيارته على جانب الطريق أمام مقر الصليب الأحمر الدولي مما أدي لوفاته على الفور.

وأشار البيان إلى الدور البارز للشهيد الحيسي، في تحرير مديريات الساحل الغربي لمحافظة تعز، من المليشيات الحوثية، مشيرة إلى أنه كان من اوائل الشخصيات التي انضمت إلى المقاومة الشعبية بمحافظة تعز، وكان له دورآ مشرفآ في الدفاع عن مدينة تعز.

وجددت فروع الإصلاح إدانتها بأشد العبارات للاعمال الإرهابية التي تستهدف ارواح المناضلين والوجاهات الاجتماعية في مديرية المخاء والساحل عامة؛ وطالبت محافظ محافظة تعز بتشكيل لجنة تحقيق من ذوي الخبرة والاختصاص للقيام بالكشف عن الجريمة وملابساتها.

كما طالبت بالوقت نفسه الأجهزة الأمنية بالمحافظة وفرعها في المنطقة الغربية بالمخا، سرعة القيام بدورهم في ضبط الجناة، وتقديمهم للعدالة، وكشفهم للرأي العام، ووضع معالجات حقيقية وعاجلة لكبح جماح الانفلات الأمني الحاصل بمديريات الساحل.

ودعت فروع الاصلاح بمديرات ساحل تعز، كافة الجهات الحقوقية، ومؤسسات المجتمع المدني وكافة الوطنيين الاحرار، إلى إدانة مثل هذا الأعمال الإرهابية، التي تستهدف أمن واستقرار المجتمع، وتعمل على تفكيك وضرب النسيج الاجتماعي، بمديريات الساحل.

و وأكدت أن مثل هذه الجرائم، لن تثني القوى الوطنية الحية، وفي مقدمتها أعضاء وجماهير الإصلاح بمديريات الساحل، عن المضي حتى النهاية في معركتهم ضد الانقلاب الحوثي، ودعم الشرعية، واستعادة الدولة اليمنية ومؤسساتها.

 

نص البيان:

تدين فروع التجمع اليمني للإصلاح بمديريات الساحل الغربي (المخا، ذوباب، موزع، والوازعية) بمحافظة تعز، جريمة الاغتيال الآثمة التي تعرض لها المناضل الشيخ علي محمد علي الحيسي شيخ منطقة المشقر عزلة الزهاري، وأحد قادة الإصلاح بمديرية المخا وعضو قيادة مجلس المقاومة، وأحد أفراد أمن المنطقة الغربية بالساحل الغربي للمحافظة، بعد ظهر أمس الأربعاء 5-7-2023م الساعة 2:51، برصاصات غادرة وجبانة، بالقرب من منزله بحارة الحالي، وسط مدينة المخا، أثناء عودته وهو على متن سيارته من قبل ملثمين يقودون دراجة نارية، قاموا بتتبعه وإطلاق وابل من الرصاص عليه، أثناء قيامه بركن سيارته على جانب الطريق أمام مقر الصليب الأحمر الدولي مما أدي لوفاته على الفور.

لقد كان للقائد الشيخ على محمد الحيسي دور بارز في تحرير مديريات الساحل الغربي لمحافظة تعز من المليشيات الحوثية، كما كان من أوائل الشخصيات التي انضمت إلى المقاومة الشعبية بمحافظة تعز، وكان له دور مشرف في الدفاع عن مدينة تعز.

إننا في التجمع اليمني للإصلاح فروع مديريات الساحل، إذ ندين بأشد العبارات هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف أرواح المناضلين والوجاهات الاجتماعية في مديرية المخا والساحل عامة، فإننا نطالب محافظ محافظة تعز بتشكيل لجنة تحقيق من ذوي الخبرة والاختصاص للقيام بالكشف عن الجريمة وملابساتها.

كما نطالب بالوقت نفسه الأجهزة الأمنية بالمحافظة وفرعها في المنطقة الغربية بالمخا، بسرعة القيام بدورهم في ضبط الجناة، وتقديمهم للعدالة، وكشفهم للرأي العام، ووضع معالجات حقيقية وعاجلة لكبح جماح الانفلات الأمني الحاصل بمديريات الساحل.

كما ندعو كافة الجهات الحقوقية، ومؤسسات المجتمع المدني، وكافة الوطنيين الأحرار، إلى إدانة مثل هذا الأعمال الإرهابية، التي تستهدف أمن واستقرار المجتمع، وتعمل على تفكيك وضرب النسيج الاجتماعي بمديريات الساحل.

ونؤكد أن مثل هذه الجرائم لن تثني القوى الوطنية الحية، وفي مقدمتها أعضاء وجماهير الإصلاح بمديريات الساحل، عن المضي حتى النهاية في معركتهم ضد الانقلاب الحوثي، ودعم الشرعية، واستعادة الدولة اليمنية ومؤسساتها.

رحم الله الشهيد المناضل الشيخ علي محمد علي الحيسي، وأسكنه فسيح جناته.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

صادر عن:

فروع التجمع اليمني للإصلاح بمديريات الساحل محافظة تعز.
الخميس 6 يوليو 2023م.