السبت 13-04-2024 21:41:45 م : 4 - شوال - 1445 هـ
آخر الاخبار

الإصلاح يبحث مع القائم بأعمال سفير الصين العديد من القضايا المتعلقة بإحلال السلام

الإثنين 17 إبريل-نيسان 2023 الساعة 10 مساءً / الإصلاح نت - خاص

 

التقى عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح رئيس الكتلة البرلمانية، النائب عبد الرزاق الهجري، اليوم الاثنين، سعادة القائم بأعمال سفير جمهورية الصين الشعبية لدى بلادنا، تشاو تشنغ، بحضور نائب رئيس الكتلة رئيس إصلاح عدن، النائب أنصاف مايو.

وفي اللقاء عبر الهجري عن تقديره للدور المتنامي للصين إقليمياً وعالمياً، وآخره رعاية الصين الاتفاق بين المملكة العربية السعودية وإيران، وتمنى أن ينعكس ذلك الاتفاق على إحلال السلام في اليمن من خلال تخلي إيران عن دعم مليشيا الحوثي والدفع بها لإنهاء انقلابها وإيقاف حربها على اليمنيين والجنوح للسلام.

وثمن الدور الكبير للصين في الجوانب الاقتصادية والتنموية الداعمة لليمن وللحكومة الشرعية.

وعبر الهجري عن الاعتزاز بعمق العلاقات بين التجمع اليمني للإصلاح والحزب الشيوعي الصيني، لافتاً إلى أنها علاقة مضطردة ومتنامية، وأكد الجانبان على العمل على استمرار تنميتها وتعزيزها.

ونوه بأن العلاقة اليمنية الصينية قديمة، حيث قدمت الصين لليمن الكثير من المشاريع التنموية خصوصا في مجال الطرقات والجسور والمشاريع الصحية.

وتمنى عضو الهيئة العليا للإصلاح نجاح مساعي السلام، مثمناً الدور الذي تقوم به المملكة العربية السعودية في هذا الصدد، لافتاً إلى التجارب المريرة مع الحوثي التي لا تشجع على التفاؤل وذلك من خلال نقض الحوثي لكل اتفاقات السلام التي عقدها من قبل.

وأكد أن الإصلاح ضمن الشرعية مع سلام شامل وعادل، سلام قائم على إنهاء الانقلاب وتسليم سلاح المليشيات للدولة، وترسيخ المواطنة المتساوية، وصيانة الحقوق والحريات، وأكد على ضرورة الالتزام بالمرجعيات وعدم المساس بالمركز القانوني للحكومة الشرعية.

من جانبه، عبر القائم بأعمال السفير الصيني عن سعادته باللقاء، وعن الاعتزاز بالصداقة اليمنية الصينية، وكذا علاقة الصداقة القائمة بين حزب الإصلاح والحزب الشيوعي الصيني، مشيراً إلى تاريخية العلاقات اليمنية الصينية، من خلال طريق الحرير حيث كانت اليمن واحدة من أهم المحطات في طريق الحرير الذي كان يمر عبر موانئ اليمن، مشيرا إلى أهمية موقع اليمن الجغرافي المتميز.

وأعرب تشنغ عن سعادته بالزيارة التي قام بها للمحافظات اليمنية وما وجده من حفاوة، مؤكداً على اهتمام بلاده بالتبادل الثقافي والعلمي وتعزيز الحوار، مشيراً إلى أن أكثر من 3500 طالب يمني يدرسون في الصين، ويتميزون بالتفوق العلمي في مختلف العلوم.

ونوه بأهمية العمل على تعزيز وتقوية ميزان التبادل التجاري بين الصين واليمن من خلال المبادرة التي أطلقها الرئيس شي جين بينغ أثناء زيارته للمملكة العربية السعودية وعقده للقمم الثلاث.

وعبر عن تطلعه إلى المزيد من تطوير العلاقات بين الحزب الشيوعي الصيني والتجمع اليمني للإصلاح بما فيه خدمة البلدين والشعبين والحزبين الصديقين.

كلمات دالّة

#اليمن