الأربعاء 23-06-2021 08:10:19 ص : 13 - ذو القعدة - 1442 هـ
آخر الاخبار

البحرية الأمريكية تضبط شحنة أسلحة في طريقها لمليشيا الحوثي وتحقيقات أولية تؤكد قدومها من إيران

الأحد 09 مايو 2021 الساعة 10 مساءً / الإصلاح نت – متابعات

 

 

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية اليوم الأحد، إن التحقيقات الأولية للبحرية وجدت أن السفينة التي تم ضبطها في بحر العرب وعلى متنها كمية كبيرة من الاسلحة "جاءت من إيران".

ووفقا لوكالة أسوشييتد برس ترجمه موقع المصدر أونلاين، فإن هذه الحادثة تربط طهران مرة أخرى بتسليح الحوثيين على الرغم من حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة.

وأعلنت البحرية الأمريكية فجر اليوم الأحد أنها صادرت شحنة أسلحة مؤلفة من آلاف الأسلحة الهجومية والمدافع الرشاشة وبنادق القنص مخبأة على متن سفينة في بحر العرب، متجهة على ما يبدو إلى اليمن لدعم المتمردين الحوثيين في البلاد.

وتأتي عملية الضبط، وهي واحدة من عدة حالات تمت وسط الحرب المستمرة منذ سنوات في اليمن، في الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة وآخرون إنهاء صراع نتج عنه واحدة من أسوأ الكوارث الإنسانية في العالم.

وأفادت وكالة أسوشيتد برس أن شحنة الأسلحة، التي وصفت بأنها كبيرة تظهر أن الحرب ربما لا يزال أمامها شوط طويل.

واكتشف طراد الصواريخ الموجهة (يو إس إس مونتيري) الأسلحة على متن ما وصفته البحرية بأنه مركب شراعي عديم الجنسية، وهو مركب شراعي تقليدي في الشرق الأوسط، في عملية بدأت يوم الخميس في الروافد الشمالية لبحر العرب قبالة عمان وباكستان.

‏وتضم الشحنة وفقا للوكالة ما يقرب من 3000 بندقية هجومية صينية من النوع 56، وهي نوع مختلف من سلاح الكلاشينكوف.

كما تضم الشحنة المئات من البنادق الآلية الثقيلة الأخرى وبنادق القنص، بالإضافة إلى العشرات من الصواريخ الموجهة الروسية الصنع المضادة للدبابات.

كما تضمنت الشحنات عدة مئات من قاذفات القنابل ذات الدفع الصاروخي، والنواظير العسكرية الخاصة بالأسلحة.

والسبت، أعلن الجيش الأمريكي، مصادرة أسلحة غير مشروعة من سفينة في بحر العرب غير معروفة الوجهة.

وفي أكثر من مرة صادر القوات الأمريكية شحنات أسلحة في نفس المكان تكون في طريقها إلى مليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن.

وقال الأسطول الخامس الأمريكي، في بيان، إن البارجة "يو إس إس مونتيري" صادرت شحنة أسلحة غير مشروعة من مركب شراعي عديم الجنسية في المياه الدولية لشمال بحر العرب خلال اليومين الماضين.

وأضاف البيان أنه تم اكتشاف الشحنة غير المشروعة أثناء صعود روتيني للتحقق من العلم تم إجراؤه في المياه الدولية وفقًا للقانون الدولي العرفي.

ولفت إلى أن مخبأ الأسلحة اشتمل على عشرات الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات المتقدمة الروسية الصنع، وآلاف البنادق الهجومية الصينية، ومئات من بنادق رشاشة من طراز PKM، وبنادق قنص وقاذفات صواريخ.