الأحد 13-06-2021 02:36:48 ص : 3 - ذو القعدة - 1442 هـ
آخر الاخبار

أكد أنه يساند تماما ما تقوم به مليشيات الحوثي والمخلوع

إصلاح المهرة: إحراق مقر إصلاح عدن عملٌ إجرامي غادر

السبت 06 مايو 2017 الساعة 11 مساءً / الاصلاح نت - خاص

  أكد التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة المهرة أن الفعل الإرهابي الجبان الذي استهدف مقر الإصلاح بعدن "لا يمارسه إلا مليشيات ضاقت صدورها بالعمل السياسي والتضييق عليه بمثل هذه الأعمال الصبيانية، والتي تنتهج عدم قبول بالآخر".

ودان التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة المهرة، حادثة الاعتداء على مقر الإصلاح بعدن، "بأشد عبارات الإدانة والاستنكار".

وقال إصلاح المهرة: "إن إحراق مقر إصلاح عدن عملٌ إجرامي غادر يلتقي ويساند تماما ما تقوم به مليشيات الحوثي والمخلوع، وهو عمل عدائي ارعن يخدم بدرجة أساسية الانقلابيين وهو محاولة لخلق بؤر للتوتر والصراع وإقلاق السكينة العامة في المحافظات المحررة لأشغال الشرعية عن المضي في تحرير بقية المحافظات من دنس الانقلابيين".

 

نص البيان:

 يدين التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة المهرة، ويستنكر العمل الإجرامي بأشد عبارات الإدانة والاستنكار، والذي استهدف مقر الإصلاح بمحافظة عدن واقتحامه وإحراقه من قبل مسلحين بزي عسكري وبأطقم عسكرية.

 ويؤكد أن هذا الفعل الإرهابي الجبان لا يمارسه إلا مليشيات ضاقت صدورها بالعمل السياسي والتضييق عليه بمثل هذه الأعمال الصبيانية، والتي تنتهج عدم قبول بالآخر، وليس لديها مساحة للرأي الآخر التي دأبت السير خلف ظلها، وأن هذا الفعل هو عمل يستهدف الحياة السياسية المدنية بمؤسساتها المختلفة، وهو استهداف لنهج الاعتدال والوسطية، وتأسيس لمنهجية العنف وغرس للأحقاد والكراهية، وتفتيت للنسيج الإجتماعي، ولزعزعة لأوضاع عدن المسالمة وبث روح الفرقة في المجتمع.

إن إحراق مقر إصلاح عدن عملٌ إجرامي غادر يلتقي ويساند تماما ما تقوم به مليشيات الحوثي والمخلوع، وهو عمل عدائي ارعن يخدم بدرجة أساسية الانقلابيين وهو محاولة لخلق بؤر للتوتر والصراع وإقلاق السكينة العامة في المحافظات المحررة لأشغال الشرعية عن المضي في تحرير بقية المحافظات من دنس الانقلابيين.

 إننا في إصلاح المهرة نجدد إدانتنا واستنكارنا لإحراق مقر إصلاح عدن وندعوا الجهات المعنية في الدولة والسلطة المحلية بعدن لضبط الجناة وتقديمهم للعدالة، لينالوا الجزاء العادل لقاء ما اقترفته أياديهم الآثمة. كما ندعوا كافة المنظمات والأحزاب إلى استنكار مثل هذه الأفعال الإجرامية.

كما نؤكد أن الإصلاح اثبت بمنهجه المعتدل، ومسيرته السلمية، لن تثنيه هذه الأعمال الإجرامية عن السير في درب النضال السلمي مع كل القوى الخيرة في المجتمع.          

 والله والتوفيق.

صادر عن التجمع اليمني للإصلاح المهرة

 6 مايو 2017م.