الإثنين 20-09-2021 22:33:57 م : 13 - صفر - 1443 هـ
آخر الاخبار

إصلاح المهرة يحيي ذكرى التأسيس وأعياد الثورة اليمنية ويدعو لمواصلة تحقيق الأهداف النبيلة

السبت 12 ديسمبر-كانون الأول 2020 الساعة 01 مساءً / الإصلاح نت - الغيضة

 

 

احيا لتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة المهرة، اليوم السبت، الذكرى الـ30 للتأسيس وأعياد الثورة اليمنية، بمهرجان جماهيري في مدينة الغيضة.

وفي الحفل الذي حضره الأمين العام للمجلس المحلي بالمهرة سالم عبدالله نيمر ووكيل المحافظة لشؤون مديريات الساحل الأستاذ محمد صداعي وعدد من الشيوخ والأعيان والقيادات العسكرية والأمنية وجمع غفير من أعضاء وعضوات ومناصري الإصلاح، أكد رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بالمهرة الأستاذ مختار محمد الجعفري أن إصلاح المهرة يتطلع لليمن دولة نموذجية قوية منذ اللحظة الأولى لتأسيس الإصلاح، وظل يناضل من أجلها في مختلف الميادين.

وقال إن التجمع منذ انطلاقته ظل يؤدي واجبه للوطن ويخدم المصالح العليا للشعب اليمني وفي مقدمتها هوية الشعب وثوابته ويدفع أثمانا كبيرة.

ولفت الجعفري إلى أن ذكرى نوفمبر تجدد اليوم العزيمة على مواصلة نضال الثوار والأحرار الذين حققوا لوطنهم الاستقلال بعد تضحيات جسيمة وعظيمة، موضحاً أن الظروف الاستثنائية والصعبة التي فرضها انقلاب مليشيات الحوثي يفرض على الجميع استلهام الدروس والعبر من كفاح الثوار الأوائل والسير على نهجهم لتحقيق الأهداف النبيلة لوطن يتسع لجميع أبنائه بالشراكة والتوزيع العادل للثروة والسلطة.

وجدد تأكيد الاصلاح على أهمية تعزيز اللحمة المجتمعية الداخلية للتصدي لأي محاولات لنقل أي صرعات تخلخل مؤسسات الدولة وتمزق النسيج الاجتماعي، داعياً الجميع إلى الحوار باعتباره الوسيلة الحضارية المثلى لحل الإشكاليات وعدم اللجوء إلى العنف.

وأوضح رئيس إصلاح المهرة أن المحافظة اليوم أصبحت ملاذ الفارين من جحيم الحرب وباتت تمثل يمن مصغر يحلم جميع اليمنيين بأن يسود كل محافظات الوطن الحبيب.

وثمن كل الجهود التي يبذلها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لاستعادة الشرعية وتقديم العون لليمن في مختلف المجالات، كما أشاد بما تقدمه سلطنة عمان لمحافظة المهرة من مساعدات إنسانية ومشاريع تنموية، حيث أنها بحاجة إلى المزيد من المشاريع في البنية التحتية.

وجدد دعوة الإصلاح في المهرة إلى تفعيل العمل السياسي المنضبط في المحافظة، بما يخدم المهرة وأبنائها والساكنين فيها ويجنبها كل أتون الفوضى والاختلالات الأمنية، وحث جميع أبناء المحافظة على الحفاظ على الأمن والاستقرار والتنمية والعمل من أجل تعزيز مؤسسات الدولة واللجوء إليها وفق القانون والدستور.

وأشاد الجعفري بالجهود التي تبذلها السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالمحافظ الأستاذ محمد علي ياسر والوكلاء والمجلس المحلي، ونطالب بالمزيد من الجهود لتعزيز المحافظة أمنيا وخدميا.

وطالب الشرعية رئاسة وحكومة وبرلمان والتحالف العربي بالتحرك الجاد والعاجل لتعزيز العملة الوطنية، لتخفيف معاناة الشعب جراء غلاء المعيشة الناتج عن هبوط الريال غير المسبوق، مشدداً على توجيه طاقات كل المكونات صوب دعم جهود استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب، مثمنين انتصارات أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية والتضحيات المبذولة في معركة مواجهة الانقلاب.

كما جدد التأكيد على أهمية تنفيذ اتفاق الرياض وفق الآلية المزمنة، بما يوحد الجهود صوب المعركة الحقيقة في مواجهة الانقلاب وتطبيع الأوضاع في المحافظات المحررة.

من جانبه ألقى كلمة السلطة المحلية بالمهرة، الأمين العام للمجلس المحلي بالمحافظة، الأستاذ سالم عبدالله نيمر، معبراً عن سروره بمشاركة إصلاح المهرة في احتفالية ذكرى التأسيس وأعياد الثورة اليمنية.

وأشاد بالجهود التي يبذلها الإصلاح مع بقية التنظيمات السياسية في ظل الظروف التي تعيشها البلاد خاصة عقب انقلاب الحوثي، آملا من بقية التنظيمات أن تحذو حذو الإصلاح وتكون خير معين للقيادة السياسية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي.

ودعا نيمر، الجميع للتعاون والجلوس على طاولة الحوار لمناقشة أي قضايا بالمهرة حتى يتم تشخيص أي قضية ومعضلة تواجه المحافظة، موضحاً أن السلطة لن تتمكن من تنفيذ مهامها إلا بتظافر المجتمع وكل المكونات إلى جانبها، مؤكدا أن المهرة وبتكاتف الجميع تغلبت على الكثير من الصعوبات.

وثمن جهود الأجهزة الأمنية والعسكرية في تثبيت الأمن والتصدي لكل من يحاول المساس بأمن واستقرار المحافظة.

ولفت نيمر أن هذه الاحتفالية تأتي تتويجا للدور والمسيرة النضالية للإصلاح خلال ثلاثة عقود كسب خلالها الكثير إلى قاعدته الجماهيرية وحقق الكثير من الأهداف بموجب الدستور.

وشدد على أهمية الحفاظ النسيج الاجتماعي والتأثير على السلم الاجتماعي ومسيرة التنمية، مطالبا الجميع بوضع المصالح العليا للبلاد فوق أي توجهات لا تخدم السلم الاجتماعي والأمن والاستقرار والتنمية.

وقال إن السلطة في المهرة حافظت على مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية وتوفير الخدمات الأساسية حتى أصبحت المهرة تمثل كل المحافظات بسبب النزوح، معبراً عن شكره للأحزاب والمكونات ومنظمات المجتمع المدني والشيوخ والأعيان على جهودهم في حفظ الأمن ومواصلة التنمية.

تخلل الاحتفالية قصيدة شعرية ألقاها الشاعر عبدالله سالم كلشات، ووصلات فنية قدمها عدد من المنشدين برفقة الفراشات، نالت إعجاب الحاضرين.

حضر الاحتفالية عضو مجلس الشورى الشيخ توكل ياسين ووكيل المحافظة لشؤون مديريات الساحل الأستاذ محمد صداعي وعدد من المسؤولين والقيادات العسكرية الأمنية وأعضاء وعضوات ومناصري الإصلاح.