الثلاثاء 23-07-2024 09:19:20 ص : 17 - محرم - 1446 هـ
آخر الاخبار

وقفة لأبناء ريمة تطالب بالإفراج الفوري عن قحطان وانهاء جريمة اخفائه ومعاناة أسرته

الإثنين 01 يوليو-تموز 2024 الساعة 05 مساءً / الإصلاح نت - خاص

 

 

أكدت وقفة احتجاجية نظمها أبناء محافظة ريمة، اليوم الاثنين، أن التفاوض بدون إطلاق عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، المناضل محمد قحطان، هو مضيعة للوقت كون المليشيات الحوثية لم تلتزم بالقرار الأممي الذي ينص على إطلاقه، ولم تقدم أي تأكيد عملي على جديتها في الجنوح للسلم والخضوع لمخرجات التفاوض.

وقال بيان الوقفة التي نُظمت بمدينة مأرب، إن عدم التزام المليشيات بالقرار الأممي يعكس عدم رغبتها في حلحلة أي ملفات أو تقديم تنازلات قد تنعكس إيجابا على الوضع المتردي الذي صنعته، مطالبا بالإفراج الفوري عن المناضل قحطان، قبل الشروع في أي مفاوضات تناقش ملف الأسرى والمختطفين.

وأدانت الوقفة استمرار مليشيا الحوثي في إخفاء قحطان ومنع أسرته من معرفة وضعه وزيارته، مثمنة توجيه مجلس القيادة الرئاسي لفريق التفاوض بعدم إبرام أية صفة تبادل لا تشمل السياسي قحطان، داعية فريق التفاوض إلى الالتزام بتوجيهات الرئاسة.

وأكدت أن إخفاء السياسي محمد قحطان يعد جريمة منافية للقوانين ومخالفة للأخلاق والقيم الإنسانية كونه رجل مدني سلاحه الكلمة، داعية الرئاسة والحكومة والأحزاب الوطنية إلى التعاطي مع قضية قحطان باعتبارها قضية وطنية وفاء لدوره الوطني وانتصارا لقيم العدالة.

وشدد البيان على ضرورة إطلاق مليشيا الحوثي لكافة المختطفين والمخفيين قسرا، ودعا إلى توحيد الصف الوطني ضد المشروع السلالي الكهنوتي حتى استعادة الدولة وإنهاء سيطرة المليشيات.