الأحد 14-07-2024 16:16:34 م : 8 - محرم - 1446 هـ
آخر الاخبار

قال إن المليشيا استمرأت صمت المجتمع الدولي ازاء جرائمها..

تنفيذي الإصلاح بالحديدة يدين الجريمة الوحشية التي تحضر لها مليشيا الحوثي بإعدام مواطنين

الخميس 16 مايو 2024 الساعة 03 مساءً / الإصلاح نت - مأرب

 

 

ادان التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الحديدة، الجريمة الوحشية التي تحضر لها مليشيات الحوثي الإجرامية بحق ١١ مواطنا من أبناء تهامة، لفقت لهم تهم كاذبة بالتخابر لصالح امريكا واسرائيل بحسب ادعائها الزائف.

جاء ذلك في اجتماع للمكتب التنفيذي للإصلاح بالحديدة، اليوم الخميس، الذي وقف أمام مجمل الانتهاكات التي تمارسها مليشيات الحوثي بحق ابناء الحديدة، واصفاً هذه الانتهاكات بالوحشية وجرائم الحرب المسكوت عنها.

وأكد إصلاح الحديدة بأن هذه الجريمة تذكر بجريمة السبت الأسود، التي نفذتها مليشيات الحوثي الارهابية بحق ٩ من أبناء الحديدة اعدمتهم في العام 2021، بعد اتهامات مفبركة ومحاكمات هزلية.

واشار إلى أن مليشيات الحوثي استمرأت صمت المجتمع الدولي، ازاء جرائمها بحق ابناء الحديدة ورفضها لاتفاقية استكهولم، التي ضاعفت تحت سقفه المزيد من الانتهاكات المروعة.

وأوضح أن مليشيا الحوثي، تعيد الكرة في التمهيد لمحاكمات هزلية واعدامات بحق ابناء تهامة الأحرار، واستمرارها في تهجير السكان ونهب اراضيهم ومزارعهم وحقوقهم الخاصة والعامة. 

وأكد إصلاح الحديدة، أن هذه الانتهاكات لن تزيد ابناء الحديدة الا دفاعا وانتفاضة في وجه لصوص وارهابي مليشيات مدعومة إيرانيا، التي تحاول عبثا اليوم ترويع ابناء الحديدة الذين انتفضوا في وجهها دفاعا عن حقوقهم ومزارعهم وتصديهم للحملات العسكرية رفضا للتهجير القسري من قراهم ومنازلهم.

ولفت إلى أن ابناء تهامة كان لهم قصب السبق في اشعال اول ثورة في وجه الكهنوت الامامي منتصف القرن الماضي، وأن أحفاد الزرانيق وابناء تهامة عامة يسيرون على خطى آبائهم واجدادهم دفاعا عن حريتهم وكرامتهم ووطنهم في مختلف جبهات الدفاع عن تهامة والجمهورية اليمنية.