الإثنين 22-01-2018 : 5 - جمادي الأول - 1439 هـ

تحالف(رصد): مليشيا الحوثي تختطف وتخفي قسراً اكثر من 18 الف شخص منذ 3 سنوات

السبت 23 ديسمبر-كانون الأول 2017 الساعة 10 مساءً / الإصلاح – متابعات
عدد القراءات (426)

 

المليشيا الحوثية الانقلابية اختطفت واخفت قسرياً 18606 شخصاً في مختلف محافظات الجمهورية خلال الفترة من سبتمبر 2014 وحتى يوليو 2017 الجاري

اكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان (رصد) ان المليشيا الحوثية الانقلابية اختطفت واخفت قسرياً 18606 شخصاً في مختلف محافظات الجمهورية خلال الفترة من سبتمبر 2014 وحتى يوليو 2017 الجاري.

واوضح التحالف بان عدد حالات الاختطاف التي نفذتها مليشيا الحوثي الانقلابية ورصدها التحالف بلغت نحو 15968 ،فيما بلغت حالات الاختفاء القسري 2638 شخص في مختلف محافظات الجمهورية. 

وذكر البيان ان حالات الاختفاء القسري بلغت خلال عامي 2014 و 2015 الماضي 1917 شخص ، وفي العام2016 231شخص ، وفي العام 2017م الجاري 490 شخص. 

وأشار الى ما يتعرض له المختطفين والمخفيين من أوضاع صحية غاية في الصعوبة جراء عمليات التعذيب في سجون المليشيا دون مسوغ قانوني يستوجب احتجازهم..مؤكداً ان عمليات الاختطاف والاخفاء القسري تشكل جريمة ضد الإنسانية.

واكد التحالف انه مستمر في عملية رصد وتوثيق كافة الانتهاكات التي تطال المدنيين وذلك عبر راصديه في مختلف المحافظات وخاصة المحافظات التي تشهد الى عمليات حرب التي تشنها مليشيا الحوثي الانقلابية على المدنيين وما تتسبب به من انتهاكات ممنهجة التي تطال النساء والأطفال والبنى التحتية.

وطالب التحالف اليمني مليشيا الحوثي الانقلابية بالوقف الفوري عن عمليات الاختطاف والاخفاء القسري واطلاق سراح كافة المختطفين والمخفيين من السجون..داعياً الأمم المتحدة ومجلس حقوق الانسان وكافة المنظمات المحلية والدولية المعنية بحقوق الانسان الى ممارسة مزيداً من الضغوطات على المليشيا للافراج عن كافة المعتقلين والمخفيين والكشف عن أماكنهم.

مواضيع مرتبطة
كلمة حرة
إليكم أيها الإصلاحيون..
إليكم أيها الإصلاحيون ألف سلام..تماسكتم حينما تفرق الناس، وصمدتم في وجه أعداء الوطن حين تخاذل الناس، ودافعتم عن وطنكم حينما باعه اللؤماء في سوق النخاسة. بكم انتصر وطنكم؛ فديتموه بمهج أرواحكم، وقدمتم -ولا زلتم- الغالي والرخيص، وجُدتم بأنفسكم حينما تسابق الكثير إلى تقاسم كعكة أشلاء وطن ممزق وجريح، لكنكم كنتم في مقدمة الصفوف دروعاً واقية للشعب اليمني من بطش الخائنين وكيد المتآمرين. لم يقبلوا بكم يوماً وحاربوكم على كل صعيد، وأبعدوكم من مؤسسات الدولة لكنكم كنتم الأمناء عليها وحراسها، وصُنتموها من كل متهبش ومتفيد. حتى وهم يمنون على الوطن ببعض المختطفين بعد تصف ....عرض المزيد
إعلن معنا