الإثنين 22-01-2018 : 5 - جمادي الأول - 1439 هـ

إحصائية حقوقية تؤكد استخدام المليشيات ل3392 طفل بمحافظة حجة في حروبها

الإثنين 20 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 01 مساءً / التجمع اليمني للاصلاح - متابعات
عدد القراءات (276)
 


تجنيد الأطفال والزج بهم في معارك القتال أمر تجرمه القوانين والمواثيق الدولية لكنه في قواميس المليشيات الحوثية أمر مشروع لأنها لا تؤمن بقوانين دولية ولا مواثيق ولا حتى بشريعة الإسلام والسلام سوى إيمانها بأهدافها المنحرفة فقط.

فقد أظهرت تقارير دولية أن أغلب المحافظات التي جندت فيها المليشيات الأطفال هي محافظة حجة ومحافظة صعدة، مستندة في ذلك إلى تقارير محلية موثقة، وكذا لقاءات موثقة مع أولياء أمور أطفال جندتهم المليشيات وزجت بهم في معاركها الإجرامية على أبناء الشعب اليمني .

حيث كشفت إحصائية حقوقية نشرها المحامي/ هادي وردان رئيس ائتلاف المنظمات الحقوقية والإنسانية لمحافظة حجة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل- كشفت عن أرقام مخيفة لأطفال استخدمتهم مليشيات الحوثي في حروبها وزجت بهم في معاركها وقتلةا في المعارك، ومنهم من أصيبوا ،ومنهم من قامت المليشيات باختطافهم وتغييبهم عن أسرهم وحرمانهم من حقهم في التعليم، وغيرها من الحقوق الخاصة بالطفولة والتي لا تؤمن بها المليشيات الحوثية .

وقد كشفت الاحصائيات للمحامي وردان عن استخدام المليشيات ل 3392 طفل منذ 2014م إلى 2017م استخدمتهم وقودا في حربها قتل منهم (430)طفل، وأصيب منهم (683) طفل ،جند منهم (2150) طفل، واختطف واعتقل منهم (53) طفل، وفقد منهم( 19) طفل، وأسر منهم (43) طفل، وعذب منهم على أيدي المليشيات الإرهابية (15)طفل .

هذه الاحصائية تمثل دليلا واضحا على مدى إجرام هذه المليشيات وانتهاكها لحقوق الطفل وتدميرها لمستقبل الطفولة في اليمن عامة وحجة خاصة .

ويؤكد عدد من الحقوقيين في حجة آنه وبمناسبة اليوم العالمي للطفل فإن هذه الاحصائية لمن استخدمتهم المليشيات من الأطفال تعد بلاغا واضحا لكافة منظمات حقوق الإنسان وحقوق الطفل في العالم لمحاكمة هذه المليشيات وإدراجها كجماعة إرهابية .

ويشير الحقوقيون لنشر المليشيات مئات الصور لمن لقوا حتفهم وقتلوا في الجبهات ، ووثقت ذلك المنظمات العاملة في حقوق الانسان والطفل في ملفات، وسيتم تقديمها للمنظمات الدولية والأمم المتحدة لمحاكمة المليشيات على هذه الجرائم.

مواضيع مرتبطة
كلمة حرة
إليكم أيها الإصلاحيون..
إليكم أيها الإصلاحيون ألف سلام..تماسكتم حينما تفرق الناس، وصمدتم في وجه أعداء الوطن حين تخاذل الناس، ودافعتم عن وطنكم حينما باعه اللؤماء في سوق النخاسة. بكم انتصر وطنكم؛ فديتموه بمهج أرواحكم، وقدمتم -ولا زلتم- الغالي والرخيص، وجُدتم بأنفسكم حينما تسابق الكثير إلى تقاسم كعكة أشلاء وطن ممزق وجريح، لكنكم كنتم في مقدمة الصفوف دروعاً واقية للشعب اليمني من بطش الخائنين وكيد المتآمرين. لم يقبلوا بكم يوماً وحاربوكم على كل صعيد، وأبعدوكم من مؤسسات الدولة لكنكم كنتم الأمناء عليها وحراسها، وصُنتموها من كل متهبش ومتفيد. حتى وهم يمنون على الوطن ببعض المختطفين بعد تصف ....عرض المزيد
إعلن معنا