الإثنين 22-01-2018 : 5 - جمادي الأول - 1439 هـ
اليمن الحضارة والإنسان
 

هذا الكتاب من المراجع التاريخية اليمنية المهمة، حيث يتناول الحياة وتطوراتها مع الإنسان عبر التاريخ، ثم يشير إلى أن اليمن المهد الأول للسامية. وقد تحدث في الكتاب عن العمالقة وعصورهم، والدول اليمنية الأثرية قبل الإسلام، مثل معين وسبأ وحمير، والنظام الاجتماعي للدولة اليمنية قبل الإسلام.

ثم تناول موضوع اليمن في عهد الإنسان والعصور التالية له، كبني أمية وبني العباس، حتى يصل إلى الدول والإمارات في اليمن كاملة، وصولا إلى الدولة العثمانية، فالقرن العشرون وحركة النضال ضد الأئمة، التي أفضت إلى ثورة 26 سبتمبر 62م.

الناشر/ المدينة، بيروت لبنان

الطبعة/ الثالثة 1985م.

 
عدد الزيارات 264
عدد التحميلات 400
كلمة حرة
إليكم أيها الإصلاحيون..
إليكم أيها الإصلاحيون ألف سلام..تماسكتم حينما تفرق الناس، وصمدتم في وجه أعداء الوطن حين تخاذل الناس، ودافعتم عن وطنكم حينما باعه اللؤماء في سوق النخاسة. بكم انتصر وطنكم؛ فديتموه بمهج أرواحكم، وقدمتم -ولا زلتم- الغالي والرخيص، وجُدتم بأنفسكم حينما تسابق الكثير إلى تقاسم كعكة أشلاء وطن ممزق وجريح، لكنكم كنتم في مقدمة الصفوف دروعاً واقية للشعب اليمني من بطش الخائنين وكيد المتآمرين. لم يقبلوا بكم يوماً وحاربوكم على كل صعيد، وأبعدوكم من مؤسسات الدولة لكنكم كنتم الأمناء عليها وحراسها، وصُنتموها من كل متهبش ومتفيد. حتى وهم يمنون على الوطن ببعض المختطفين بعد تصف ....عرض المزيد
إعلن معنا