المعركة التي لم تبدأ بعد
عبدالحفيظ الحطامي
عبدالحفيظ الحطامي

معركتنا مع مليشيات الحوثي ليست بضع جبال وتلال هنا أو هناك، معركتنا معها معركة حياة لا معركة موت ودمار، معركتنا استعادة وطن متصالح مزدهر مفعم بالحرية والسلام والتنمية والبناء، وليس وكرا كما يريدونه للضغينة والاحتراب والحقد والسلالة والكراهية والعنف والإرهاب.

معركتنا لأجل اليمن والهوية والكرامة وليست لأجل المال والفيد والنهب والهوية الإيرانية، معركتنا معكم أيها القادمون من كهوف التخلف وتخوم الانحطاط معركة نبيلة الأهداف والمقاصد، نقاتلكم لأجل الحياة الكريمة والمواطنة المتساوية وليس كما تربدونها حربا لأجل الموت والقتل والدمار.

"نهم" ليست الجبهة الوحيدة، نهم واحدة من هذه المعارك التي لم تنطفئ بعد، جبهتنا تحرير ما تبقى من خارطة الوطن القابع تحت أغلالكم وصلفكم وعنجهيتكم واستكباركم، جبهتنا استعادة الأمل الذي اختطفتموه من حدقات أطفال اليمن وإعادة رغيف الخبز الذي سرقتموه من أفواه الجياع، معركتنا لإجل إعادة كل النازحين لديارهم، وكل المختطفين لذويهم، لإنقاذ المعذبين داخل زنازين وأقبية سجونكم إلى أطفالهم وأهليهم، معركتنا صناعة فرحة جمعية لليمنيين قاطبة وهم يرون جحافلكم مهزومة وغروركم تحت أقدام كل أحرار اليمن، جبهتنا تطهير الأرض من ألغام الموت ومتفجرات الرعب المزروعة برا وبحرا، معركتنا استعادة المواطنة المسلوبة والدولة المنهوبة، معركتنا استعادة العاصمة المختطفة من مليشيات كهنوتكم.

معركتنا تعمير ما دمرتموه من مساجد ومنازل ومدارس ومعاهد ومؤسسات ومصانع ومنشآت وطنية، معركتنا في بناء جيش للوطن وليس مليشيات لجماعة وفرد وديكتاتور ومعتوه ومجنون حرب وخائن وبائع للوطن، معركتنا معكم لأجل الحرية والحب والإخاء والتسامح والتنمية والبناء.

معركتنا معكم معركة إرادات، وأنى يكون للإرادات انكسارا أو هزيمة وهي تستمد من إرادة الله وقوته ووعده نصرا وتمكينا؟ وأي كبوة هنا أو هناك هي محطة إقلاع واستئناف ومراجعة وتقييم لتصحيح مسار معركة لم تبدأ بعد "فانتظروا إنا معكم منتظرون".


في الأحد 26 يناير-كانون الثاني 2020 08:27:26 م

تجد هذا المقال في موقع التجمع اليمني للإصلاح
http://alislah-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://alislah-ye.net/articles.php?id=613