الإصلاح سياج أماننا
نجيب قحطان
نجيب قحطان
  

إن استطاع علي صالح ومجرموه أن يصلوا إلى الإصلاحيين ليجتثوهم بقطع رؤوسهم؛ فإنه من السهل جداً الوصول إلينا نحن المعارضين لصالح وزبانيته، وسيصل إلينا كأحزاب يسارية بكل سهولة ودون عناء، وسنكون لقمة سائغة له ولمصاصي الدماء المفتونين به.

 

الإصلاح ليس حزبنا، وفي المقابل الإصلاح ليس غريمنا، لكن الإصلاح سياج أماننا وشريك همنا وحزننا ومعاناتنا المتوحدة.

 

لست إصلاحياً .. لكن حتى لا يصل علي صالح ومجرموه للإصلاح في كل بقاع اليمن، فإنه يتوجب علي وعليكم وعلى كل فرد منا أن يتحول إصلاحي حتى لا يصبح اللقمة السائغة القادمة لمصاصي الدم الحوفاشي.

 

لست إصلاحياً، لكني من اليوم سأتحول إصلاحياً، ليس حباً في الإصلاح، ولكن حباً لوطني ولمدينتي ولقريتي ولمدرستي ولحزبي ولأسرتي.

 

لست إصلاحياً..

ولكن حتى لا تموت ثورتي

وتهان كرامتي

وتسلب حريتي

وتذبح عقيدتي

ويتم سحل أسرتي

وينتصر قاتلي وقاتل وطني

فإني إصلاحي من رأسي حتى ساسي

 

صدقوني ليس الإصلاح عدو صالح والحوثي، لكن الإصلاح العائق الرئيسي لمشروع صالح والحوثي، فكلنا في عيون صالح والحوثي إصلاحيون!

وكلنا في عيون صالح والحوثي دواعش!

وكلنا في عيون صالح والحوثي مرتزقة!

وكلنا في عيون صالح والحوثي نستحق القتل والسحل!

الانتصار على الإصلاح انتصار على كل الوطن، وحتى لا يسقط الوطن وحلمه، وينتصر صالح ومشروعه..

فلنعلن أننا #كلنا_إصلاحيون


في الخميس 14 سبتمبر-أيلول 2017 04:57:33 م

تجد هذا المقال في موقع التجمع اليمني للإصلاح
http://alislah-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://alislah-ye.net/articles.php?id=197