الأحد 08-12-2019 19:17:25 م : 11 - ربيع الثاني - 1441 هـ
آخر الاخبار
محطات في طريق الثورة والاستقلال في 30 نوفمبر
بقلم/ توفيق السامعي
نشر منذ: أسبوع و يوم واحد و 18 ساعة
السبت 30 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 01:05 ص
 

- عام 1842 انطلقت أول مقاومة ضد الانجليز من ساحل موزع وذو باب من أبناء المناطق الشمالية إلا أنها انكسرت أمام فارق التسلح بينهم وبين الاحتلال المدجج بأنواع الأسلحة الحديثة.
- 14 من فبراير 1955: بدأت التمردات القبلية ضد التواجد البريطاني في إمارة الضالع بمقتل "موندي" أحد المسؤولين البريطانيين العاملين في عدن.
- 19 فبراير 1957: المركز العسكري البريطاني في الحرف منطقة الأزارق – إمارة الضالع يسقط بيد مجاميع من قبائل الأحمدي والمحاربة والازارق واستسلام جميع أفراده.
- 22 ابريل 1958: حاصرت القبائل نائب المستشار البريطاني في الضالع "روي سومر ست" في مركز الحرس الحكومي في رأس جبيل جحاف.
- 24 فبراير 1963: عقد في دار السعادة بصنعاء مؤتمر “القوى الوطنية اليمنية” حضره أكثر من 1000 شخصية سياسية واجتماعية ومستقلة، إلى جانب عدد من الضباط الأحرار وقادة من فرع حركة القوميين العرب لإقرار الثورة على المحتل البريطاني.
- 14 أكتوبر: انطلقت الشرارة الأولى لثورة الرابع عشر من أكتوبر 1963 من جبال ردفان، بقيادة راجح بن غالب لبوزة واستشهاده بنفس اليوم.
- 14 أكتوبر الاحتلال يتخذ سياسة الأرض المحروقة ضد السكان خلفت كارثة إنسانية فظيعة.
- 10 ديسمبر عام 1963: نفذ خليفة عبد الله خليفة عملية فدائية بتفجير قنبلة في مطار عدن ضد الاحتلال، ويصيب المندوب السامي البريطاني (تريفاسكس) بجروح ومصرع نائبه القائد جورج هندرسن.
- 11 ديسمبر 1963 : صدر قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، قضى بحل مشكلة الجنوب اليمني المحتل وحقه في تقرير مصيره.
- 7 فبراير 1964: دارت أول معركة للثوار استخدموا فيها المدفع الرشاش في قصف مقر الضابط البريطاني في ردفان (لحج).
- 28 ابريل من نفس العام: شنت مجموعة من فدائيي حرب التحري هجوماً على القاعدة البريطانية في الحبيلين (ردفان).
- 22 مايو 1964: ثوار الجبهة القومية في ردفان يصيبون طائرتين بريطانيتين من نوع “هنتر” النفاثة.
- 24 يوليو من العام ذاته: انطلاقة الكفاح المسلح ضد المستعمر البريطاني وأعوانه في إمارة الضالع بقيادة علي احمد ناصر عنتر، عقب عودته من تعز بعد دورات تدريبية هناك.
- 1965 اعترفت الأمم المتحدة بشرعية كفاح شعب اليمن الجنوبي طبقاً لميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
- 22 يونيو 1965: عقدت الجبهة القومية لتحرير الجنوب اليمني المحتل مؤتمرها الأول في تعز، وأعلنت فيه موقفها الثابت لمواصلة الكفاح المسلح ضد المستعمر البريطاني حتى جلائه عن أرض الوطن.
- 22 ابريل 1966: الثوار يسقطون طائرتين بريطانيتين ما جعل القوة الاستعمارية وأعوانها تشدد من قصفها للقرى وتنكل بالمواطنين فيها.
- 28 يوليو 1966: نفذ الفدائيون في حضرموت عملية قتل الكولونيل البريطاني جراي، قائد جيش البادية.
- في أغسطس 1966: الحكومة البريطانية تعترف بقرارات منظمة الأمم المتحدة لعامي 1963 و1965 الذي أكدت فيه حق شعب الجنوب اليمني المحتل في تقرير مصيره.
- 31 ديسمبر 1966: الثوار يهاجمون القاعدة البريطانية في الضالع ويقتلون ثلاثة جنود ويدمرون ثلاث سيارات “لاند روفر” ويحرقون عدداً من الخيام بما فيها من مؤن ومعدات.
- 3 ابريل 1967: الفدائيون ينفذون عدة عمليات ضد مواقع وتجمعات المستعمر البريطاني في الشيخ عثمان ويكبدونها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
-20 يونيو 1967: الفدائيون يتمكنون من السيطرة على مدينة كريتر لمدة أسبوعين.
- 21 يونيو 1967: الثوار يتوجون كفاحهم البطولي في إمارة الضالع بالسيطرة على عاصمتها بقيادة علي احمد ناصر عنتر.
- 12 أغسطس1967: الجبهة القومية تسيطر على مشيخة المفلحي ، وتوالى بعد ذلك سقوط السلطنات والمشيخات بيد الجبهة.
- 14 نوفمبر: أعلن وزير الخارجية البريطاني (جورج براون) أن بريطانيا على استعداد تام لمنح الاستقلال لجنوب الوطن في 30 نوفمبر 1967.
- 21 نوفمبر 67: بدأت المفاوضات في جنيف بين وفد الجبهة القومية ووفد الحكومة البريطانية من أجل نيل الاستقلال تم خلالها توقيع اتفاقية الاستقلال برئاسة قحطان محمد الشعبي، ووفد المملكة المتحدة (بريطانيا) برئاسة اللورد شاكلتون.
- 26 نوفمبر 67: بدء انسحاب القوات البريطانية من عدن، ومغادرة الحاكم البريطاني هامفري تريفليان.
- 29 نوفمبر 1967: كان جلاء آخرِ جندي بريطاني عن مدينة عدن.
- ال30 من نوفمبر 1967: إعلان الاستقلال الوطني وقيام جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية، وأعلن عن تولي قحطان محمد الشعبي رئيساً لجمهورية اليمن الجنوبية الشعبية لمدة سنتين، وتم تشكيل أول حكومة برئاسة قحطان الشعبي.